إدخال اللغة العربية في الكشفي العالمي باليابان

إدخال اللغة العربية في الكشفي العالمي باليابان

تتجه جمعية الكشافة العربية السعودية للمرة الثالثة على التوالي على إدخال اللغة العربية ضمن أعمالها في قرى التنمية العالمية بالجامبوري الكشفي العالمي ال 23 في اليابان الذي يقام صيف هذا العام، بعد أن نفذت التجربة بنجاح في الجامبوري ال 21 في بريطانيا عام 2007، وفي الجامبوري ال 22في السويد عام 2011.

 وتجد ورشة اللغة العربية المقامة ضمن المخيم الإعدادي للمشاركة في الجامبوري الذي تقيمه جمعية الكشافة العربية السعودية هذه الأيام في الهيئة الملكية بينبع اهتماما وسعياً للاستفادة من التقنيات الحديثة وأجهزة الصوتيات التعليمية في تعليم المشاركين على اللغة العربية، وأوضح المشرف على الورشة عبدالعزيز السراء أن هذه التجربة تطبقها الجمعية انطلاقا من أهمية اللغة العربية وللنجاحات والإقبال الذي شهدته تلك التجربة في الجامبوريين الأخيرة، مبيناً أن تعليم الأجانب اللغة العربية مغاير عما يقدم لأبناء اللغة نفسها من حيث العرض والتنظيم والكمية والنوعية كون طبيعة المستهدفين تختلف تمام الاختلاف من جوانب كثيرة كالخبرة والقدرة اللغوية والبيئة الاجتماعية، وأكد عيد الصيدلاني وسعيد الزهراني من مشرفي الورشة على أن اختلاف السلوك واحتياجات المتعلمين واستعدادهم له دور في تمكنهم من إجادة ما يتعلمونه، مبينين أن هذه الورشة في المخيم الاعدادي تضمنت تعليم أبناء المملكة المرشحين للمشاركة العبارات الدارجة اليومية باللغتين الفرنسية واليابانية بالإضافة الى اللغة الانجليزية التي إجادتها احد الشروط.


إضافة تعليق