فنون الخط العربي تظهر في إبداعات لونية بمعرض دبي

فنون الخط العربي تظهر في إبداعات لونية بمعرض دبي

افتتح في دبي، معرض “المرأة والخط” الذي تنظمه جمعية الإمارات لفن الخط العربي، بالتعاون مع آرت كوتور وكاباسيتي وورلد، وشهد الافتتاح خالد الجلاف رئيس الجمعية، وضم المعرض لوحات لإحدى عشرة خطاطة إماراتية هن: رقية محمد علي، زينب محمد علي، فاطمة سالمين، مريم الفارسي، شيخة محبوب، ناديا المازمي، إيمان المهيري، ثريا إبراهيم، فاطمة جوري، علياء المهيري، مريم الساهي.

ويظهر المعرض ضروباً متعددة من فنون الخط، وقدرات المشاركات على الإبداع من خلال ما يتيحه لهن فنا الخط والزخرفة من إمكانات لا حصر لها، وقد عمدت فاطمة سالمين إلى كتابة جملة “لا غالب إلا الله” بشكل تناظري مكرر حول مركز هو كلمة الجلالة “الله”، وبخط كوفي بحبر بني، ورسمت بالتناظر شكلاً يحاكي الأقواس التقليدية لأبواب القصور.

أما ثريا إبراهيم فقد استغلت التكرار بشكل جيد من أجل صنع دائرة خطية من جملة وعظية قوامه تكرار حرف العطف (ثم)، وهي “يا من عدى ثم اعتدى ثم اقترف ثم استحى ثم اعترف أبشر بقول الله تعالى في كتابه إن ينتهوا يغفر لهم”.

مريم الفارسي كتبت آية “نون والقلم وما يسطرون” بخط على قماش بخط الديواني الجلي وبمحاكاة بارعة للزركشة الطبيعية مع ألوان زاهية.

إيمان المهيري لعبت على أطوال اللام والألف والكاف في الآية الكريمة “ربكم أعلم بكم” لتصنع منها حاملاً طولياً لبقية الأحرف، وجاءت الكلمات متدرجة من الأسفل للأعلى كأنها معلقة ببعضها بعضاً، وبشكل متوازن في أطوال الأحرف وعرض الكلمات.

المصدر: صحيفة “الخليج” الإماراتية


إضافة تعليق